أي Emoji يعبر عنك أكثر؟

طباعة
هي رموز تحمل من القوة ما يكفي لإيصال المشاعر وربط الأفكار دون التلفظ بكلمة واحدة، تضفي إلى التواصل نكهة جديدة ولا تحلو المحادثة عبر وسائل التواصل الاجتماعي إلا بها، إنها الإيموجي، أي الرموز التعبيرية كالوجه المبتسم والضاحك والخجول وغيرها، ويحتفل بيومها العالمي في السابع عشر من يوليو، فهل سأل أحد نفسه من اخترعها وفي أي سنة حدث ذلك وما هو الإيموجي الأكثر شيوعاً في كل دولة؟ يجب التنويه أولاً إلى أن نسبة مستخدمي الإيموجي عبر الانترنت حول العالم تصل إلى أكثر من 90%، وقد استخدمت للمرة الأولى في اليابان في العام 1998، حيث حظيت بشعبية كبيرة جدا في غضون وقت قصير. وفي العام 2010 بدأت شركة "Google" و "مايكروسوفت" و "فيسبوك" و"تويتر" بإطلاق إصداراتها الخاصة بها، إلى أن أصبحت شائعة بشكل عالمي في العام 2012، أي حينما بدأت شركة "آبل" باستخدامها في الإصدار السادس من نظام التشغيل الرسمي الخاص بها. وتجدر الإشارة إلى أن "آبل" قد اجرت بعض التعديلات والإضافات على رموز "الإيموجي" الخاصة بها منذ أن بدأت باستخدامها، ففي العام 2015 على سبيل المثال، أضافت الشركة الأمريكية علم فلسطين إلى قائمة أعلام الدول في العالم. ومن اللافت أن الإصدار الأول من صور الإيموجي قد كان يضم 180 رمزاً فقط، وذلك وفق تعابير وجوه خاصة لدى العدي من الأشخاص شاهدها مخترع الإيموجي "شيغتاكا كوريتا"، كما ساعدته على الإلهام مجموعة من الرموز التي كانت تستخدم في تقارير حالة الطقس واللافتات في الشوارع. أما عن رموز الإيموجي الأكثر شيوعاً في أنحاء العالم بحسب الدولة، فإليكم الخريطة التالية التي توضح هذه المعلومة. ومن المفارقات وجود كتاب كامل كتب برموز الإيموجي دون ظهور أية كلمة واحدة! وهي رواية "Moby-Dick" التي ألفها الروائي الأمريكي هيرمان ملفيل، وتباع بسعر 40 دولارا. وفي العام 2013، أدرج قاموس أوكسفورد المرموق باللغة الإنكليزية كلمة "إيموجي" ضمن قائمة كلماته ومصطلحاته وهي كلمة ذات أصل ياباني، وذلك لكونها شائعة الاستخدام في اللغة الإنكليزية. وفي العام 2015، أعلنت استديوهات الصور المتحركة "Sony" أنها ستبدأ باستخدام الإيموجي في فيلم سينمائي للصور المتحركة. وأكثر ما يدل على انتشار الإيموجي هو الاستفتاء الذي قام به "فيسبوك" لمعرفة العبارات الأكثر تداولاً للتعبير عن الضحك، فجمع الفيسبوك ضحكات المستخدمين وقسمها في أربع خانات، وهي "هاهاها Ha ha ha" و "هيهي He he he" و "لول lol" والإيموجي التالي : فكانت النتيجة استخدام الإيموجي بنسبة 33.7% فيما تستخدم عبارة "هاها" بنسبة 51.4%، وتستخدم "هيهي" بنسبة 13.1%، و "لول" بنسبة 1.9%. وفي العام الحالي 2016، فقد تم تحديث إصدارات الإيموجي لتتضمن عدة ألوان جلد، بدءاً من الأصفر وحتى الأسمر الداكن، وذلك في أعقابل الانتقاد الذي وجه إليها لعدم وجود تنويع في ألوان الجلد التي تظهر في رموز الإيموجي. ويجدر بالذكر أن موقع "فيسبوك" قد أضاف هو الآخر الإيموجي إلى خانة "لايك" كبديل عن زر عدم الإعجاب او "Dislike" الذي كان من المقرر إدراجه إلى المنشورات بعد مطالبة المستخدمين به، كما أضاف "تويتر" الإيموجي عبر الملصقات على الصور والرسائل الخاصة، وانضم "سناب تشات" إلى هذه الجوقة بإطلاقه مجموعة من الملصقات والإيموجي  المتحركة التي يمكن إضافتها على الفيديو والصور، وذلك إلى جانب "الإنستغرام" الذي أضاف الإيموجي كهاشتاغات في العام الماضي.