البريكسيت يثير ضبابية في أسواق الإعلانات والعقارات

طباعة
تراجعت الإيرادات الإجمالية للإعلانات في وحدة "دي.إم.جي ميديا" بنسبة 4% في الربع الثاني في الوقت الذي هبطت فيه إيرادات الإعلانات المطبوعة 10%، لكن زيادة إيردات الإعلانات الرقمية بنسبة 12% بددت جزءا من أثر ذلك الانخفاض. وبحسب مجموعة "ديلي ميل آند جنرال ترست" المالكة لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية فإن تصويت بريطانيا لصالح الخروج من عضوية الاتحاد الأوروبي أثار حالة من الضبابية في أسواق الإعلانات والعقارات. وكانت الصحيفة تحث البريطانيين على التصويت لصالح انفصال البلاد عن الاتحاد الأوروبي قبل استفتاء الشهر الماضي. وخلال الأسابيع الثلاثة التي تلت الاستفتاء منذ 26 يونيو / حزيران سجلت سوق الإعلانات تحسنا طفيفا حيث تراجع نمو الإعلانات المطبوعة 8% في حين حققت الإعلانات الرقمية نموا بلغ 19%. ورأت المجموعة أنّ "نتيجة استفتاء الانفصال البريطاني خلقت بعض الضبابية لاسيما فيما يتعلق بأسواق العقارات والإعلانات البريطانية... لكن "ديلي ميل آند جنرال ترست" تواصل الاستفادة من كونها محفظة متنوعة تعمل في العديد من القطاعات".