كارني: بريطانيا لا تمر بأزمة مالية جديدة

طباعة
أكد محافظ بنك إنكلترا المركزي مارك كارني أن المشاكل الاقتصادية التي تواجهها بريطانيا حاليا ليست تكرارا للأزمة المالية وإن على البريطانيين ألا يخشوا بشأن توافر الائتمان. وكان كارني يتحدث بعد أن خفض بنك إنكلترا معدلات الفائدة إلى مستوى قياسي منخفض جديد عند 0.25% ورفع حجم برنامج التيسير الكمي بمقدار 60 مليار جنيه استرليني (حوالي 79 مليار دولار). وأبلغ وسائل إعلام محلية: "على الناس ألا تخشى بشأن توافر الائتمان فهذه ليست فترة ما بعد الأزمة المالية وليست فترة أزمة اليورو - هذا قطاع مالي حديث يعمل بنجاح".