في مطار دبي .. نجا من الطائرة المحترقة ثم فاز بميلون دولار

طباعة
قد يكون الهندي محمد بشير عبد القادر الشخص الأوفر حظا في العالم هذا الأسبوع... فقد ربح عبد القادر حياته ثم فاز بمليون دولار. المفارقة أنّ أرباح محمد تمّت في مكان واحد هو مطار دبي الدولي وبفارق زمني لا يتجاوز ستة أيام.. فقد كان محمد بشير عبد القادر، بين 300 راكبا استقلوا الطائرة التابعة لطيران الإمارات التي كانت قادمة من الهند وإحترقت أثناء هبوطها في مطار دبي الدولي، وتمكن الركاب من النجاة قبل أن تتحول الطائرة الى كرة من النار. الصورة من الانترنت وبعد أيام تلقى عبد القادر إتصال الحظ، فهو إشترى من السوق الحرة في مطار دبي الدولي بطاقة "مليونير الألفية"،  وفازت بطاقته بجائزة المليون دولار. ويبلغ محمد 62 عاما وهو يعمل في وكالة للسيارات في دبي، ويتقاضى 8000 درهم شهريا (2200 دولار تقريبا)، وكان اشترى بطاقته قبل السفر في رحلة عائلية إلى ثيروفانانثابورام جنوب ولاية كيرالا الهندية. ومحمد أب لولد مشلول وهو سعيد لأن عمله ساعده على تربية أسرته ومعالجة ابنه المشلول وتأمين متطلبات زواج إبنته، وهو يؤكد أنّه لن يترك عمله لانّ ما من شيء في الدنيا يمكن أن يؤمن الاكتفاء بقدر المال الذي تحصل عليه بعرق جبينك. يذكر أنه عام 2007، ربح الهندي ساداناند راغافان، وهو ميكانيكي في الشارقة، 5 ملايين درهم في سحب أحد مصارف الامارات.