استقرار معدلات التضخم في أميركا بسبب انخفاض أسعار البنزين

طباعة
استقرت أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة في يوليو/تموز نتيجة انخفاض أسعار البنزين لأول مرة في خمسة أشهر وتباطؤ معدل التضخم الأساسي وهو ما قد يضعف فرص قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي (الفدرالي الأميركي) برفع معدلات الفائدة هذا العام. وذكرت وزارة العمل الأميركية إن القراءة المستقرة لمؤشر أسعار المستهلكين هي الأضعف منذ فبراير/شباط وتأتي عقب زيادتين شهريتين متتاليتين بواقع 0.2%. وفي الإثني عشر شهرا حتى يوليو/تموز ارتفع المؤشر 0.8% عقب زيادة واحد في المئة في يونيو/حزيران. وتوقع اقتصاديون أن يستقر مؤشر أسعار المستهلكين في يوليو/تموز وأن يرتفع 0.9% على أساس سنوي. وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي الذي يستبعد تكلفة الغذاء والطاقة 0.1% في يوليو/تموز وكان قد زاد 0.2% في الأشهر الثلاثة السابقة. وارتفع المؤشر علي أساس سنوي 2.25 بعد أن زاد 2.3% في يونيو/حزيران.