المركزي الروسي يتوقع عجزا في السيولة حتى نهاية العام

طباعة
أعلن البنك المركزي الروسي أنه مازال يتوقع عجزا هيكليا في السيولة بالنظام المصرفي حتى نهاية العام، مضيفا أن التحول إلى فائض قد يحدث بحلول مطلع العام القادم. وقال البنك في تقرير دوري عن السيولة والقطاع المصرفي إنه كان هناك عجز هيكلي في السيولة بلغ تريليون روبل (حوالي 15.4 مليار دولار) في نهاية يوليو/تموز. وأضاف أن البنوك التي تخدم المصدرين باعت في يوليو/تموز أكبر قدر شهري من العملة الأجنبية في السوق المحلية على مدى الاثني عشر شهرا الماضية.