مصادرة أملاك 187 رجل أعمال تركي

طباعة
أمرت نيابة "أسطنبول" بمصادرة أملاك 187 رجل اعمال ملاحقين ويشتبه بصلتهم بالداعية فتح الله غولن الذي تتهمه السلطات التركية بتدبير الانقلاب الفاشل في منتصف الشهر الماضي وفق ما افادت وسائل اعلام تركية. وقالت وكالة "دوغان" للانباء أنه تم توقيف 60 مشتبها به بينهم رؤساء مؤسسات كبرى اثناء عملية واسعة للشرطة المالية في اسطنبول ومدن اخرى. وأصدرت النيابة 187 مذكرة توقيف في اطار هذه العملية الثانية منذ بداية الاسبوع مستهدفة خصوصا رئيس اتحاد رجال الاعمال والصناعيين الاتراك (توسكون) ورجال اعمال معروفين. وبين رجال الاعمال الذين صدرت بحقهم مذكرات توقيف صهر رئيس بلدية "أسطنبول" قدير توباس العضو النافذ في حزب العدالة والتنمية الاسلامي الحاكم بزعامة الرئيس رجب طييب اردوغان بحسب وسائل الاعلام. ووجهت الى الاشخاص الموقوفين تهمة تمويل "مجموعة ارهابية" بحسب التعبير الذي يستخدمه النظام للاشارة الى حركة "غولن". وأعلن رئيس الوزراء التركي بنعلي يلدريم أنه تم توقيف 40029 شخصا منذ 15 تموز/يوليو تم وضع 20355 منهم قيد الحبس الاحتياطي.