العراق قد يضع موازنة 2017 على أساس 35 دولارا لبرميل النفط

طباعة
أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في مؤتمر صحفي في بغداد أن العراق قد يضع موازنته العامة لسنة 2017 على أساس سعر يبلغ 35 دولارا لبرميل النفط أي قرب مستوى العام الحالي. وكان العراق الذي يعتمد على مبيعات النفط في 95% من إنفاقه العام قد خفض هذا العام سعر الخام المفترض إلى نحو 32 دولارا للبرميل من توقع أولي كان يبلغ 45 دولارا للبرميل. وقال متحدث باسم العبادي بشكل منفصل بعد المؤتمر الصحفي إن السعر المفترض لعام 2017 قد يتغير من قبل البرلمان الذي ينبغي أن يوافق عليه. كما أكد العبادي أن بلاده لم يصل بعد إلى كامل حصته بسوق النفط مما قد يشير إلى أن بغداد تفضل عدم كبح إنتاجها من الخام في إطار أي اتفاق تتوصل إليه أوبك لرفع الأسعار. وردا على سؤال إن كانت الحكومة ترحب بمثل هذا الاتفاق قال العبادي إن "العراق مازال دون ما ينبغي أن ينتج." يذكر أن العراق يعتبر ثاني أكبر منتج في أوبك بعد السعودية بإنتاج قدره 4.6 مليون برميل يوميا. ويبيع العراق الخام بسعر مخفض عن أسعار النفط العالمية التي تحوم حاليا قرب 50 دولارا للبرميل.