27 قتيلا في حادثين نجم احدهما عن انقلاب عربتين في قطار صعيد مصر

طباعة
قتل 27 شخصا في حادثين بينهم 22 قتيلا في اصطدام عربة نقل بحافلة ركاب صغيرة في جنوب غرب مصر وخمسة اثر انقلاب عربتين في قطار الصعيد في يوم دام في مصر مع الاستعداد للاحتفال بعيد الاضحى. وتشهد مصر باستمرار حوادث سير بسبب سوء وضع كثير من الطرق وتهور السائقين وعدم احترامهم قوانين المرور وخصوصا السير بسرعة كبيرة او عكس الاتجاه، بالإضافة لتهالك الكثير من السيارات وخاصة سيارات النقل. بدأ اليوم الدامي بمقتل 22 شخصا في الساعات الاولى من صباح الاربعاء في اصطدام عربة نقل بحافلة ركاب صغيرة في محافظة الوادي الجديد في جنوب غرب مصر, وفق ما اعلنت وزارة الصحة المصرية. وقالت الوزارة في بيان ان الحادث وقع على طريق الواحات البحرية - الفرافرة على بعد 70 كلم من مدينة الواحات بمحافظة الوادي الجديد، على بعد قرابة 600 كلم جنوب غرب القاهرة. ولم يشر البيان الى وقوع جرحى الا ان مسؤولا طبيا تحدث عن اصابة اربعة اشخاص في الحادث. وقال مصدر امني ان تهور سائق الحافلة الصغيرة والسرعة العالية تسببت في الحادث. وقالت الهئة العامة للطرق والكباري الحكومية في بيان ان حافلة الركاب الصغيرة كانت مكتظة بـ 19 راكبا فوق طاقتها الاستيعابية البالغة 14 راكاب وان "السرعة الزائدة" تسببت في الحادث. يعرف عن سائقي هذه الحافلات القيادة بسرعات زائدة بالاضافة لتهورهم البالغ من اجل قطع مسافات طويلة في وقت اقل. واظهرت صور بثتها محطة تلفزيون محلية هيكل حافلة الركاب وقد حطمت بشكل شبه كامل وتلطخ جزء من هيكلها المتبقي ابيض اللون بالدماء. ووقع 14,5 الف حادث في مصر في العام 2015 وهو ما نتج عنه وفاة 6203 اشخاص واصابة 19325 آخرين بمعدل يومي بلغ 17 متوفى، حسب ما اعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الحكومي في اب/اغسطس الفائت. الا ان منظمة الصحة العالمية قدرت في العام 2009 ضحايا حوادث الطرق في مصر بـ 12 الف قتيل. وفي 28 من اب/اغسطس الفائت، قتل 12 شخصا في حادث تصادم سيارتين على طريق مطار سوهاج الدولي بصعيد مصر, وقبلها بقرابة اسبوعين قضى 17 شخصا في اصطدام حافلتين في الدقهلية شمال القاهرة. انقلاب عربات قطار قتل خمسة اشخاص واصيب خمسة وعشرون آخرون على الأقل بجروح الاربعاء اثر انقلاب عربتين في قطار الصعيد المتجه من القاهرة الى اسوان في اقصى جنوب البلاد. ووقع الحادث صباح اليوم حين خرج جرار قطار وعربتي ركاب تقل ما لا يقل عن 60 شخصا عن القضبان في منطقة العياط على بعد نحو 60 كلم جنوب القاهرة، حسب ما افادت نجوى البير الناطقة باسم هيئة السكة الحديد وكالة فرانس برس. واكد وزير النقل المصري جلال السعيد في حديث تلفزيوني من موقع الحادث عدد الضحايا. واشار الوزير الى ان القطار كان يضم 12 عربة اخرى لم تتضرر في الحادث. ويجرى اخراج مزيد من الضحايا من العربة التي انقلبت على جانبها وبقيت مائلة بزاوية حادة وتجمهر الاهالي حولها للمساعدة في عمليات الانقاذ. وقال مسؤولون ان الحادث وقع حين اضطر سائق القطار لاستخدام المكابح فجأة اثر رؤيته لمشكلة ما في القضبان ما ادى لانقلاب الجرار وعربتين. ولم يعط وزير النقل تفسيرا قاطعا لاسباب الحادث الا انه اشار الى ان هناك تحقيقات جارية للتاكد اذا ما كان الخطأ يقع على "سائق القطار ام على "عامل التحويلة" المكلف بتوجيه سائق القطار على القضبان. وتظهر صور لوكالة فرانس برس خروج جرار القطار وعربتين منه عن قضبان موازي غير مكتملة فيما بقت العربات الاخرى على القضبان ما قلل من وقوع كارثة اكبر. ويستخدم مئات الالاف من المصريين القطارات بكثافة عالية للعودة الى مدنهم وبلداتهم قبل اجازات الاعياد. ويحل عيد الاضحى المبارك الاثنين. وتتكرر حوادث القطارات في مصر بسبب تقادم القطارات وقلة صيانة السكك الحديد وضعف المراقبة. وتقع حوادث قاتلة بين قطارات وسيارات او حافلات تعبر تقاطعات السكة الحديد. ووقع 1234 حادث قطار في مصر في العام 2015، بحسب الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الحكومي. ففي 16 نيسان/ابريل الفائت، قتل ثمانية اشخاص عندما سحق قطار سيارة اجرة انزلقت على القضبان في محافظة اسوان في اقصى جنوب مصر وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2013، لقي 27 شخصا كان معظمهم عائدين من حفل زفاف مصرعهم في حافلة سحقها قطار بعدما تجاوز سائقها خط سكة حديد في منطقة دهشور، جنوب القاهرة. ووقعت ابشع حادثة في تاريخ السكك الحديد في مصر في شباط/فبراير 2002 قبل اجازة عيد الاضحى كذلك حين ادى حريق اندلع في قطار الصعيد قرب العياط ايضا الى مقتل حوالى 370 شخصا.