لاكر: الاقتصاد الاميركي قد يحتاج إلى معدلات فائدة أعلى كثيرا

طباعة
أكد رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في ريتشموند جيفري لاكر على إن الاقتصاد الاميركي يبدو قويا بما يسمح برفع معدلات الفائدة إلى مستويات أعلى كثيرا. وأضاف لاكر -وهو عضو في لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي الاميركي ليس له حق  التصويت هذا العام- إنه مازال يؤيد زيادة في معدلات الفائدة عاجلا لا آجلا وإن اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي في يوليو تموز الماضي كان "وقتا مناسبا" لتشديد السياسة. ومتحدثا إلى مجموعة من الخبراء الاقتصاديين في ريتشموند جادل لاكر بأن تحليلا اقتصاديا موسعا يشير إلى أن معدل فائدة الاموال الاتحادية القياسي لمجلس الاحتياطي هو حاليا منخفض جدا. وأضاف قائلا: "يبدو أن معدل فائدة الاموال الاتحادية يجب رفعه إلى مستوى أعلى بشكل كبير مما هو الان." وأدلى لاكر بتعليقاته بعد أن قالت الحكومة الاميركية إن تباطؤا في نمو الوظائف في أكبر اقتصاد في العام في أغسطس آب قد يستبعد فعليا زيادة للفائدة في وقت لاحق هذا الشهر. وفي حين أن لاكر لن يصبح له حق التصويت على قرارات السياسة النقدية حتى 2018 إلا إنه يشارك في المناقشات بشأن معدلات الفائدة. ويبدو مجلس الاحتياطي منقسما بشكل حاد بين صانعي السياسة الذين يؤيدون زيادات للفائدة في الاجل القصير واولئك الذين يحثون على توخي المزيد من الحذر.