تأخر الرحلات في مطارات لندن بسبب إحتجاجات عمالية وعطل تقني

طباعة
واجه المسافرون عبر ثلاث مطارات رئيسية في لندن تأخيرا بسبب احتجاج في مطار "لندن سيتي" وعطل تقني في شركة "الخطوط الجوية البريطانية" أثر على مواعيد إجراءات الدخول. وإحتل المحتجون مدرج إقلاع وهبوط الطائرات في مطار لندن سيتي بحسب تقارير إعلامية، حيث "تواجه كل الرحلات تأخيرا .. والشرطة حاليا في المكان" كما أوضح  المطار في تغريدة على موقع "تويتر". ويحتج العاملون على توسيع صناعة الطيران. وفي المقابل، أدى عطل في النظام المعلوماتي لشركة "بريتيش ايروايز" الى تاخير العديد من الرحلات ولا سيما في الولايات المتحدة، ما حمل شركة الطيران على اصدار اعتذارات الثلاثاء الى الركاب. ولم تشأ الشركة التعليق على المشكلة التي طاولت انظمتها ولا تحديد حجم عمليات التاخير والمواقع الجغرافية المعنية. وتلقت شبكات التواصل الاجتماعي سيلا من الشكاوى والانتقادات الساخرة من ركاب اضطروا الى الانتظار ساعات قبل ان يتمكنوا من الصعود على متن طائرة. وانهالت التعليقات على موقع "تويتر" من مسافرين قالوا إنهم انتظروا ساعات في مطارات أميركية قبل ان يستقلوا رحلات لبريتيش ايروايز، متحدثين عن عطل معلوماتي معمم. واكتفت متحدثة باسم الشركة بالقول "اننا نشجع الزبائن على التسجل على الانترنت قبل القدوم الى المطار ونعتذر على التاخير". وقالت شركة الخطوط الجوية البريطانية إن إجراءات دخول المسافرين تسير بشكل معتاد في أكبر مطارين بلندن هيثرو وجيتويك، لكن الأمور تستغرق وقتا أطول من المعتاد. ولم تعلق على تقارير نُشرت على وسائل التواصل الاجتماعي عن حدوث تأخير في مطارات في سان فرانسيسكو وواشنطن العاصمة وأتلانتا.