الأسهم الأوروبية ترتفع مع تقدم مديري الصناديق

طباعة
حققت أسواق الأسهم الأوروبية مكاسب ضئيلة الاثنين مدعومة بصعود شركات إدارة الصناديق في أعقاب اندماج كبير بالقطاع. لكن بواعث القلق المتعلقة بدويتشه بنك ظلت تهيمن على معنويات بعض المستثمرين. وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.1% لكنه مازال منخفضا نحو 6% منذ مطلع 2016. وارتفع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 1.2% إلى أعلى مستوياته في 16 شهرا بفضل تراجع الجنيه الاسترليني حيث يدعم انخفاض العملة عادة أسهم الشركات البريطانية المصدرة ذات التركيز على الأسواق العالمية. وهبطت العملة البريطانية صوبة أقل مستوياتها في 30 عاما بعد أن حددت رئيسة الوزراء تيريسا ماي مارس آذار موعدا نهائيا لبدء العملية الرسمية لانسحاب بلادها من الاتحاد الأوروبي. وارتفعت أسهم شركات إدارة الصناديق بعد أن اتفقت هندرسون جلوبال انفستورز البريطانية على اندماج قيمته 6 مليارات دولار في صفقة مبادلة أسهم مع جانوس كابيتال. وصعدت أسهم هندرسون 16.7% في حين زادت أسهم منافسين مثل أبردين لإدارة الاصول وجوبيتر وشرودرز 5%و6% و2.7% على الترتيب. ورغم عدم تداول أسهم الإدارج الألماني لدويتشه بنك بسبب عطلة عامة فقد هبطت أسهم الإدراج الأمريكي 2.2% في ظل استمرار قلق المستثمرين إزاء متاعب البنك. ويسعى دويتشه بنك جاهدا للتوصل إلى تسوية قبل انتخابات الرئاسة الاميركية الشهر القادم حيث تطالبه السلطات في الولايات المتحدة بغرامة تصل إلى 14 مليار دولار بدعوى التضليل في بيع أوراق مالية مدعومة برهون عقارية.