انخفاض قيمة الصفقات العقارية بالسعودية إلى 281 مليار ريال خلال العام الهجري 1437

طباعة
أظهرت نتائج الصفقات العقارية الصادرة عن مؤشرات وزارة العدل السعودية نتائج وإحجام التداول على العقارات في مختلف مناطق المملكة خلال العام الهجري 1437هـ، وجاءت الأرقام منخفضة في معظم المؤشرات مقارنة بعام 1436هـ من حيث قيمة الصفقات وعدد العقارات وعدد الصفقات، فيما جاءت مرتفعة فيما يخص إجمالي المساحات المنفذة. فقد انخفضت قيمة الصفقات العقارية للعام الثاني على التوالي خلال عام 1437هـ بنسبة 23 %، وجاءت نتائج هذا العام كما هو متوقع أقل من العام الماضي من حيث قيمة الصفقات، والتي انخفضت إجمالاً بنسبة 23% عن العام الماضي 1436هـ، أي مايعادل 87.3 مليار ريال لتصل إلى 281.2 مليار ريال. وكما هي العادة استحوذ القطاع السكني على النصيب الأكبر من حيث القيمة بإجمالي 170 مليار ريال يمثل 60.5% من قيم التداول لعام 1437 والعقارات التجارية حققت 111 مليار ريال، الركود يتركز على القطاع السكني مع انتظار المواطنين انخفاض الأسعار إلى مستويات معقولة. وجاءت منطقة الرياض في المرتبة الأولى من حيث حجم قيم التداول بمبلغ 106 مليار ريال، نصيب السكني منها 59 مليار ريال و47 مليار للقطاع التجاري، ثم منطقة مكة المكرمة بقيمة 98 مليار ريال منها 57 مليار ريال للقطاع السكني والتجاري 41 مليار ريال، وجاءت المنطقة الشرقية ثالثا بقيمة 41.4 مليار ريال نصيب السكني منها 28.5 مليار ريال والتجاري 12.9 مليار ريال.