الاتحاد الأوروبي يتودد إلى ترامب

طباعة

  وجه رئيس المفوضية الاوروبية جان- كلود يونكر ورئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك دعوة الى الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب لعقد قمة بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة في أوروبا حين يسمح له الوقت بذلك، حيث جاءت هذه الدعوة في رسالة تهنئة مشتركة أرسلها الطرفان له، جاء فيها تأكيدهما على أن تعزيز العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية هو أمر مهم اكثر من اي وقت مضى. وأضافا بأنه من الممكن لكل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة إحداث فارق للنهوض بتحديات غير مسبوقة مثل داعش او تهديدات لسيادة اوكرانيا والتغير المناخي والهجرة عبر التعاون بشكل وثيق، مشيران إلى أن الشراكة الاستراتيجية بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة تتسم بالعمق الكبير، علماً أنه وعلى خلاف ذلك، أعرب ترامب سابقاً عن موقفه الحاد ضد الأتحاد الأوروبي لكونه يرى أنه من مصلحة الشعب الأمريكى قطع العلاقات مع هذا التكتل. ويعتقد ترامب أن الاتحاد الاوربى تم تأسيسه لمحاربة الولايات المتحدة إقتصاديًا، مشيرًا إلى أنه يجب عليهم دفع مليارات الدولارات لكي تسهم واشنطن في نشر الاستقرار الاقتصادى والأمنى داخل دول الاتحاد. وبذلك، تكون الدعوة الموجهة إلى دونالد ترامب مخالفة لنظرة المحللين السياسيين الذين رؤوا أن تصريحات ترامب السابقة حول قطع علاقات واشنطن مع الاتحاد الاوروبى سيكون لها تأثيرات كبيرة منها ضعف التبادل الاقتصادي والاستخباراتى بين الجانبين فى ظل عاصفة الهجمات الارهابية التى كانت تشهدها الدول الاوربية.