السعودية والبحرين تدرسان إنشاء جسر جديد

طباعة
إتفق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وملك مملكة البحرين الملك حمد بن عيسى على أن يتم إجراء دراسة لمشروع جسر جديد موازياً لجسر الملك فهد ليربط البلدين. وتضمن الاتفاق - بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس" ووكالة أنباء البحرين "بنا" - أن يتولى القطاع الخاص تمويل مشروع إنشاء الجسر الجديد، كما سيطلق عليه اسم "جسر الملك حمد". وسيكون الجسر الجديد في حال إنشائه موازياً لجسر الملك فهد، الذي يعدُّ في الوقت الحالي الجسر الوحيد الذي يربط بين الدولتين. يذكر أن جسر الملك فهد تم افتتاحه عام 1986، بين البلدين، غير أنه يعاني في أيام المناسبات والعطلات ازدحاما شديدا. ويأتي الإعلان عن الاتفاق في أعقاب مشاركة الملك سلمان في فعاليات القمة الخليجية السابعة والثلاثين، التي استضافتها المنامة.