الإمارات تحظر استيراد الإبل خوفاً من "كورونا"

طباعة
أوقفت وزارة البيئة والمياه الإماراتية استيراد الجمال الحية عبر منافذ الدولة كافة، للعلاقة المحتملة للجمال بنقل فيروس "كورونا" للإنسان، وذلك "تدبيراً احترازياً" لمنع تسرب الأمراض الوبائية والمعدية إلى الدولة عقب التحذيرات الدولية بأن الإبل حاضنة للفيروس. ودعت مصادر طبية في الدولة المواطنين والمقيمين إلى اتخاذ الحيطة والحذر في التعامل مع الإبل، والالتزام باستخدام وسائل الوقاية من العدوى عند دخول حظائر الجمال، وتعقيم الأدوات المستخدمة في حلب وذبح الإبل. وبحسب صحيفة الامارات فإن وفداً من منظمة الصحة وخبراء دوليين زار السعودية ونصح بالابتعاد عن لحوم الجمال وحليبها، لتجنب الإصابة بالمرض. من جانبه، حذر خبير مكافحة الفيروسات الدكتور وليد يوسف من وجود الأطفال والحوامل في مناطق تجمع الإبل، بسبب ضعف مناعتهم، ما يجعلهم فريسة سهلة للإصابة بالفيروسات.