تويوتا تعتزم استثمار 10 مليارات دولار في أمريكا خلال السنوات الخمس المقبلة

طباعة

تعتزم شركة "تويوتا" اليابانية للسيارات توفير 400 فرصة عمل واستثمار 600 مليون دولار في مصنع لسيارات الدفع الرباعي بولاية إنديانا بالولايات المتحدة.

وجاء هذا الإعلان، بعد لقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالمدراء التنفيذيين لشركات صناعة السيارات في "ديترويت" أكبر مدن ولاية ميشيغان الأمريكية، بهدف طلب بناء مصانع جديدة في الولايات المتحدة.

وأعلنت الشركة في بيان أن "التخطيط لهذا الاستثمار كان قبل الانتخابات الأمريكية، ولا علاقة له بترامب".

وأشار البيان إلى أن "تويوتا ستستثمر 10 مليارات دولار في الولايات المتحدة على مدى السنوات الخمس المقبلة".

وأوضحت الشركة أنها "ستقوم بتوفير 400 فرصة عمل، واستثمار 600 مليون دولار، في مدينة برينستون، بولاية إنديانا، مركز صناعة سيارات الدفع الرباعي (تويوتا هايلاندر).

وارتفعت مبيعات سيارات "هايلاندر" في الولايات المتحدة بنسبة أكثر من 20% العام الماضي، لتصل إلى نحو 191 ألف سيارة.

ولفت بيان الشركة إلى أن المصنع "سيكون قادرا على بناء 40 ألف سيارة إضافية من طراز هايلاندر سنويًا، عند الانتهاء من توسعته في خريف 2019".