"أرامكو" السعودية توقع أول عقد نفطي مع هواجين الصينية

طباعة

وقعت شركة "أرامكو" السعودية عقدا مع شركة نورث هواجين للصناعات الكيماوية الصينية لتوريد الخام في 2017.

ويأتي العقد -وهو الأول بين أرامكو الحكومية العملاقة وهواجين- في الوقت الذي تحاول فيه المملكة استعادة مكانتها كأكبر مورد للخام إلى آسيا ثاني أكبر مستهلك في العالم هذا العام بعدما خسرت السعودية تلك المكانة لصالح روسيا في 2016.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر وصفتها بالمطلعة قولها إن أرامكو ستورد الخام العربي الخفيف فائق الجودة لهواجين بما يسمح لشركة التكرير الصينية التي تسيطر عليها الدولة بإنتاج المزيد من النفتا لإنتاج البتروكيماويات.

ولم ترد أرامكو على طلب تعقيب جرى إرساله عبر البريد الإلكتروني في حين لم يتسن الاتصال بهواجين للحصول على تعقيب. وتتبع هواجين مجموعة نورينكو العسكرية الصينية.

وتبحث أرامكو أكبر شركة مصدرة للخام في العالم عن سبل جديدة لبيع المزيد من الخام للصين من خلال عرض شحنات فورية وشروط ائتمانية أفضل.

ومن الممكن أيضا أن تبدأ أرامكو توريد الخام لشركة هوي تشو للتكرير المملوكة لسي.إن.أو.أو.سي الصينية بعد توسعة من المتوقع أن تكتمل في الربع الثاني.

وتدير هواجين مصفاة لتكرير النفط في بانجين بإقليم لياونينج بطاقة تكرير تصل إلى ستة ملايين طن سنويا ومصنعا للبتروكيماويات في بانجين أيضا ينتج 700 ألف طن من الإيثيلين سنويا بحسب إعلان من وحدتها المدرجة نورث هواجين للصناعات الكيماوية.

كما أن لدى الشركة مصانع للأسمدة في منطقة منغوليا الداخلية وفي إقليم شينجيانغ.