مديرة الـ WWE أصبحت وزيرة في فريق ترامب

طباعة

 اصبحت المليارديرة الاميركية ليندا مكماهون التي جمعت وزوجها ثروة من خلال انشاء نادي مصارعة في الولايات المتحدة، الوزيرة المكلفة الشركات الصغيرة والمتوسطة في فريق دونالد ترامب.

واكد مجلس الشيوخ الاميركي تعيينها على رأس ادارة المؤسسات الصغيرة بـ81 صوتا مقابل 19 في احدى عمليات التصويت الاكثر توافقا للفريق الحكومي للرئيس الجمهوري.

وكانت مكماهون (68 عاما) بين 1997 و2009 المديرة العامة للمصارعة الاميركية (دبليو دبليو اي) التي اسستها مع زوجها فينس ماكماهون وتقدر مجلة "فوربز" ثروته بـ 1,28 مليار دولار.

وصرفت عشرات ملايين الدولارات في ترشيحات فاشلة للانضمام الى مجلس الشيوخ بعد استقالتها من ادارة "دبليو دبليو اي" التي اصبحت مجموعة عالمية مطروحة في البورصة مع مصارعة استعراضية تبث في كافة انحاء العالم.

والعلاقات بين ترامب والزوجين قديمة. في 2007 اثناء مصارعة تلفزيونية بين متباريين ارغم ترامب مكماهون على الجلوس على كرسي في وسط الحلبة وحلق شعره.