المؤسسات سحبت 469 مليار دولار من أسواق الأسهم في 2016

طباعة

أظهر تقرير أعدته إي.فستمنت للبحوث أن المستثمرين من المؤسسات سحبوا 468.8 مليار دولار من أسواق الأسهم في 2016 رغم موجة صعود أواخر العام الماضي التي دفعت الأسهم لمستويات قياسية مرتفعة.

وأقبل المستثمرون على شراء الأسهم بعد انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة في أوائل نوفمبر/تشرين الثاني مراهنين على أن خططه لخفض الضرائب وزيادة الإنفاق ستحفز النمو.

وسجلت الأسهم الأمريكية والعالمية ارتفاعات قياسية مع زيادة القيمة السوقية للأسهم المدرجة على قائمة مؤشر ستاندرد آند بورز 500 متجاوزة العشرين تريليون دولار هذا الشهر للمرة الأولى على الإطلاق.

لكن في الربع الأخير من 2016 استمر المستثمرون من المؤسسات في سحب الأموال من مديري الأصول الخارجية وأظهرت أحدث البيانات من إي.فستمنت صافي نزوح عن الأسهم بلغ 147.9 مليار دولار.

وتستقي إي.فستمنت - التي تقتفي أثر ما يزيد على 37 تريليون دولار من أموال المؤسسات على مستوى العالم - بياناتها من مديري الأصول الذين يشرفون على أموال صناديق التقاعد والتأمين والثروة السيادية والمؤسسات.