التضخم في امريكا يسجل أكبر زيادة شهرية في 4 سنوات وإنفاق المستهلكين يتباطأ

طباعة

صعد إنفاق المستهلكين في الولايات المتحدة بأقل من المتوقع في يناير/كانون الثاني مع صعود التضخم مسجلا أكبر زيادة شهرية له في أربع سنوات وهو ما أضعف القوة الشرائية للأسر، مما يشير إلى نمو اقتصادي متوسط في الربع الأول من العام.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية إن إنفاق المستهلكين الذي يشكل ما يزيد عن ثلثي النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة زاد 0.2% بعد زيادة غير معدلة بلغت 0.5% في ديسمبر/كانون الأول.

وتوقع اقتصاديون في استطلاع لرويترز زيادة إنفاق المستهلكين الأمريكيين 0.3%الشهر الماضي.

ومن المرجح أن يظل إنفاق المستهلكين يلقى دعما في ظل وعود إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتخفيضات ضريبية شاملة وزيادة الإنفاق على البنية التحتية.

وارتفعت ثقة المستهلكين في أعقاب فوز ترامب في انتخابات الرئاسة مسجلة أعلى مستوياتها خلال 15 عاما ونصف العام في فبراير شباط.

وبعد التعديل في ضوء التضخم يكون إنفاق المستهلكين قد هبط 0.3% في يناير/كانون الثاني وهو أول انخفاض له منذ أغسطس/آب بعدما ارتفع 0.3% في ديسمبر/كانون الأول.