الجرائم الإلكترونية تكبد الإقتصاد العالمي تريليونات الدولارات سنويا

طباعة

تشكل الجرائم الاقتصادية ولاسيما المالية منها مصدر قلق للعديد من المؤسسات والجهات التنظيمية حول العالم، لما تلحقه من أضرار في البنية الأساسية لاقتصادات الدول......

 وتعرف الجرائم المالية بأنها الجرائم التي يرتكبها الأشخاص اعتمادا على وجودهم في مناصب أو وظائف معينة،وغالبا ماتؤثر هذه الوظائف على  الأفراد والشركات والمنظمات وحتى البلدان....

 ويشكل غسيل الأموال أحد أبرز أشكال الجريمة المالية في العالم  ولاسيما أن  حجم عمليات غسيل الأموال يقدر بنحو  1.5 تريليون دولار اميركي  سنوياّ.و يشكل مانسبته 2 إلى 5% من الناتج المحلي العالمي بحسب صندوق النقد الدولي.....

 أما الشكل الثاني للجريمة المالية فيتجلى بعمليات الرشوة والفساد والتي تشير التقديرات إلى تكبيده الاقتصاد العالمي خسائرتريليون إلى تريليوني $ سنويا فضلا عن أثاره غير المباشرة على إضعاف النمو الاقتصادي وفقدان الإيرادات الحكومية.....

 ويتوسع مجال الجرائم المالية عالميا ليشمل أنواعا أخرى كالتزوير  والأحتيال في مجالات متعدد كالرهن العقاري و التأمين والأوراق المالية والتهرب الضريبي....

 

 ووفقا لآخر الأحصائيات فإن  حوالي 44% من مسؤولي الامتثال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يعانون من غياب الثقة فى برامج الامتثال المعتمدة لدى الشركات. كما يشير 83% من مسؤولي الامتثال في المنطقة إلى أن برامج مكافحة الجرائم المالية  أصبحت تستحوذ على أولوية الشركات.....