تصويت Brexit ينعش نمو المصانع البريطانية

طباعة

أظهر مسح أن المصانع البريطانية تنمو بأسرع وتيرة في أكثر من ثلاث سنوات بدعم من هبوط قيمة الجنيه الاسترليني بعد التصويت لصالح الانفصال وتعافي الأسواق الأساسية في أوروبا.

وتضاف نتيجة المسح الذي أجرته مجموعة EEF وشركة BDO للاستشارات إلى الإشارات على أن المصانع البريطانية تحقق نموا سريعا وهو ما يقول مؤيدو الانفصال البريطاني إنه سيكون واحدا من المكاسب المبكرة لمغادرة الاتحاد الأوروبي.

غير أن الكثير من خبراء الاقتصاد يقولون إن ذلك الانتعاش من غير المرجح أن يعوض بشكل كامل أثر تباطؤ إنفاق المستهلكين على الاقتصاد حيث يؤدي هبوط الجنيه الاسترليني إلى ارتفاع التضخم.

ويمثل قطاع الصناعات التحويلية نحو 10 بالمئة من الاقتصاد البريطاني.

وأظهر المسح أن وتيرة إنتاج شركات الصناعات التحويلية تسارعت بشدة مع تسجيل الشركات نموا يصل إلى 31 بالمئة في الربع الأول وهو أعلى مستوى منذ الربع الثالث من 2013.

ورفعت EEF توقعاتها لنمو القطاع إلى 1 بالمئة هذا العام مقارنة مع انكماش نسبته 0.2 بالمئة في التقديرات السابقة. كما رفعت توقعاتها للنمو الاقتصادي البريطاني إلى 1.8 بالمئة من 1.3 بالمئة.