"سيات" تخطط لبيع سياراتها في إيران

طباعة

أكد الرئيس التنفيذي لشركة سيات الوحدة الاسبانية لمجموعة فولكسفاغن أن شركته تدرس بيع سياراتها في إيران لتوسيع نطاق أعمالها خارج السوق الأوروبية المزدحمة.

وقال لوكا ديميو إن الحكومة الاسبانية دعت سيات إلى استكشاف الفرص في إيران لكن دخول تلك السوق سيتطلب استثمارا كبيرا ولن يجري إلا مقترنا بالشركة الأم فولكسفاغن الألمانية.

وقال ديميو خلال معرض جنيف للسيارات: "ليست سوقا يمكنك أن تدخلها منفردا.. ينبغي أن نرى ما يقوم به أشقاؤنا. نحلل الوضع لكن لا شيء ملموسا على الطاولة."

وقال الرئيس التنفيذي إن سيات ستبدأ في وقت لاحق هذا العام تصنيع السيارات في الجزائر في إطار مشروع مشترك لفولكسفاغن مع مستورد السيارات المحلي شركة سوفاك.

وأضاف: "لم نستنفد بعد إمكانيات سوق المتوسط.. أما المنطقة الأمثل لتوسعنا فستكون أمريكا الوسطى والجنوبية."