تصريحات اردوغان النارية مستمرة.. ألمانيا تدعم الإرهاب

طباعة

اتهم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان المستشارة الالمانية انغيلا ميركل "بدعم الارهابيين"، في تصعيد جديد في النزاع بين أنقرة والعديد من الدول الأوروبية.

وقال اردوغان خلال مقابلة تلفزيونية "سيدة ميركل؟ لماذا يختبئ الإرهابيون في بلدك لماذا لا تتحركين؟" متهما برلين بعدم الرد على 4500 ملف حول ارهابيين مشتبه بهم بعثت بها تركيا الى المانيا.

واضاف "سيدة ميركل، انك تدعمين الارهابيين"، مضيفا ان المانيا "تقدم بشكل وقح دعما للارهاب".

وتتهم تركيا منذ وقت طويل المانيا بايواء ناشطين من الاكراد ومشتبه بتورطهم في الانقلاب الفاشل الصيف الماضي.

كما انتقد اردوغان ميركل بسبب الدعم الذي قدمته الى رئيس الحكومة الهولندية مارك روتي خلال الازمة الدبلوماسية الاخيرة بين هولندا وتركيا.

ونشبت هذه الازمة بين البلدين بسبب رفض هولندا السماح لوزيرين تركيين بالمشاركة في تجمعات انتخابية في هولندا تدعو الاتراك الى الموافقة عبر استفتاء على طلب اعطاء صلاحيات واسعة للرئيس اردوغان.

كما منعت السلطات الالمانية ايضا الاسبوع الماضي عقد تجمعات من هذا النوع ما اثار غضب انقرة.
 
واصر اردوغان على اتهام المانيا بالعودة الى النازية عندما قال "بامكاننا ان نسمي هذا نازية او نيونازية، انه توجه جديد لدى النازية".

من جانبها، اعتبرت انغيلا ميركل اتهامات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان التي اكد فيها ان المستشارة الالمانية "تدعم الارهابيين"، "سخيفة"، بحسب ما قال المتحدث باسمها ستيفن سيبرت.

وقال المتحدث "لا تنوي المستشارة المشاركة في مسابقة استفزازات". واضاف "هذه الانتقادات سخيفة" في حين وصل التوتر بين انقرة وعدة دول اوروبية الى ذروته.