أحمد سعيد العمودي ... رجل الأعمال المقتول وعميد الصرافة السعودية

طباعة

أسدلت الشرطة السعودية الستار على جريمة قتل رجل الأعمال السعودي الجنسية أحمد سعيد العمودي، وكشفت عن اسم القاتل وملابسات الجريمة التي شغلت الرأي العام السعودي خلال الأيام الماضية.

وكان رجل الأعمال العمودي المقيم في مدينة جدة والبالغ من العمر 57 عاما، قد وجد مقتولا داخل كيس بمنزله في مدينة جدة، ومقيد اليدين، وعليه آثار خنق حول رقبته، وتيبس في الجثة.

وفي التفاصيل التي أعلنت عنها الشرطة حول حيثيات القضية، أوضحت التحريات السعودية أن رجل الأعمال أحمد العمودي - وهو عميد الصرافة السعودية - قد قام بسحب مبلغ 11 مليون ريال وتوجه إلى منزله، وقد لاحظ الجناة أن العمودي يحمل هذه الأموال، لذا فقد قاموا بملاحقته حتى منزله وقاموا بقتله وسرقة المبلغ بأكمله ثم لاذوا بالفرار.

الجدير بالذكر، أن أحمد العمودي هو المالك لشركة العمودي للصرافة، والملقب بعميد الصرافة السعودية، وأحد أهم رجال المال داخل المملكة، وكان خبر مقتله صدمه كبيرة للكثيرين الذين يطالبون بسرعة القصاص من القتلة وتوقيع أشد العقوبة عليهم.

وأحمد العمودي هو نجل رجل الأعمال الراحل سعيد العمودي المنتمي لأسرة العمودي الحضرمية الشهيرة والتي تعد من أكثر الأسر العربية ثراء على الإطلاق.

وأسس سعيد العمودي والد القتيل شركة سعيد محمد علي العمودي وشركاه للصرافة في العام 1963، وتوسعت أعمال العائلة التجارية لتشمل قطاعات واسعة.

وأشهر أفراد عائلة العمودي على الإطلاق رجل الأعمال محمد حسين العمودي الذي تقدر ثروته الحالية بنحو 12 مليار دولار وفق آخر تقدير لمجلة فوربس. ووصفته المجلة بأنه ثاني أغنى سعودي بعد الأمير الوليد بن طلال.