ترامب يحرج خارجية بلاده بدعوة دوتيرتي لزيارة واشنطن

طباعة

أدهش الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزارة الخارجية ومجلس الأمن القومي الأمريكيين بدعوته نظيره الفلبيني رودريغو دوتيرتي لزيارة واشنطن في مكالمة هاتفية دارت بينهما وصفت بالودية.

 وبعد الدعوة المفاجئة لدوتيرتي، رجحت صحيفة The New York Times التي أوردت هذا النبأ أن تتعرض إدارة ترامب لسيل من الانتقادات الحقوقية على خلفية انتهاج الرئيس الفلبيني سياسة رسمية تقضي بتصفية تجار المخدرات بلا محاكمة، واتهامات بانتهاك حقوق الإنسان والديمقراطية في بلاده.

وفي طليعة المنظمات الحقوقية التي سارعت إلى التعليق على دعوة ترامب لخصم الغرب والديمقراطية، كانت "Human Rights Watch"، فقد كتبت في هذه الدعوة: "ترامب صار شريكاً أخلاقياً في جرائم دوتيرتي المرتكبة في إطار حربه الدموية على المخدرات".

و قد جرت مكالمة هاتفية بين ترامب ودوتيرتي بحث فيها الزعيمان جملة من القضايا الثنائية والدولية بينها المشكلة الكورية، وأعلن البيت الأبيض بعدها عن "انتظار ترامب بفارغ الصبر زيارة الفلبين" في إطار جولة آسيوية يعتزم القيام بها في نوفمبر المقبل.