طلبات إعانة البطالة الأمريكية تهبط بأكثر من المتوقع

طباعة

انخفض عدد الطلبات الجديدة المقدمة للحصول على إعانة بطالة في الولايات المتحدة بأكثر من المتوقع في الأسبوع الماضي وتراجع عدد الأمريكيين في كشوف طلبات الإعانة إلى أدنى مستوى في 17 عاما مما يشير إلى استمرار تحسن سوق العمل وهو ما قد يشجع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على رفع معدلات الفائدة في الشهر المقبل.

وأعلنت وزارة العمل الأمريكية أن طلبات إعانة البطالة الحكومية الجديدة انخفضت 19 ألفا إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 238 ألفا للأسبوع المنتهي في 29 أبريل/نيسان.

وقال خبراء اقتصاد إن طلبات إعانة البطالة تأثرت في الأسابيع الماضية بعطلتي عيد الفصح والربيع اللتين يتغير موعدهما سنويا مما يجعل من الصعب استبعاد التقلبات الموسمية من البيانات.

وطلبات إعانة البطالة الآن أدنى من مستوى 300 ألف طلب المرتبط بقوة سوق العمل للأسبوع الثالث عشر بعد المئة على التوالي وهي أطول فترة منذ عام 1970 عندما كانت سوق العمل أصغر حجما.

وتقترب سوق العمل من حالة التوظيف الكامل حيث يبلغ معدل البطالة أدنى مستوياته في نحو عشرة أعوام عند 4.5%.

وزاد المتوسط المتحرك في أربعة أسابيع الذي يقدم صورة أدق لسوق العمل 750 طلبا إلى 243 ألفا في الأسبوع الماضي.

وأظهر التقرير أن عدد الأشخاص الذين ما زالوا يتلقون إعانة البطالة بعد الأسبوع الأول انخفض 23 ألفا إلى 1.96 مليون شخص للأسبوع المنتهي في 22 أبريل نيسان. وهذا هو أدنى مستوى منذ أبريل/نيسان من عام 2000.