مبيعات السيارات في بريطانيا تسجل أكبر هبوط منذ 6 سنوات

طباعة

أعلنت جمعية تجار ومصنعي السيارات في بريطانيا أن تسجيل السيارات الجديدة انخفض 20% في أبريل/نيسان، مسجلا أكبر هبوط في أكثر من ست سنوات بعد الطلب القياسي في مارس/آذار عندما أقبل الزبائن على الشراء لتجنب رفع الضرائب.

وقالت الجمعية إن المبيعات هبطت 19.8 بالمئة إلى 152 ألفا و76 سيارة الشهر الماضي.

وزاد الطلب في مارس آذار إلى مستوى قياسي مع سعي الأفراد والشركات في ثاني أكبر سوق للسيارات في أوروبا إلى تجنب دفع زيادة في الرسوم جرى تطبيقها اعتبارا من الأول من أبريل نيسان على معظم السيارات الملوثة للبيئة.

وارتفعت التسجيلات الجديدة منذ بداية العام إلى الآن 1.1% على الرغم من التوقعات بهبوط الطلب بما لا يقل عن خمسة بالمئة هذا العام بسبب الانفصال البريطاني.