فرنسا تحذر من إعادة نشر رسائل إلكترونية لحملة ماكرون

طباعة

قالت اللجنة الانتخابية الفرنسية اليوم السبت إن وسائل الإعلام يجب ألا تعيد نشر المعلومات التي جرى الوصول إليها عبر عمليات تسلل إلكتروني إستهدفت حملة المرشح الرئاسي الوسطي "إيمانويل ماكرون".
وأضافت اللجنة، التي تشرف على الحملة الرئاسية، في بيان أن نشر أو إعادة نشر المعلومات قد تمثل تهمة جنائية، وقالت حملة "ماكرون" أمس الجمعة إن رسائلها الإلكترونية كانت هدفا لتسلسل إلكتروني "ضخم" قبل ساعات من اختيار الناخبين بين المرشح الوسطي ومنافسته اليمينية المتطرفة مارين لوبان.