أمريكا واليابان يشعلان فتيل عقوبات مجلس الأمن على كوريا الشمالية

طباعة

أدان مجلس الأمن الدولي بحزم في بيان تجربة إطلاق الصاروخ التي قامت بها كوريا الشمالية ووعد برد قوي عليها بما في ذلك فرض عقوبات على بيونغ يانغ، وذلك عشية اجتماع مغلق طارئ بدعوة من الولايات المتحدة واليابان.

ووعد المجلس في بيانه "بتطبيق كامل للإجراءات المفروضة" على كوريا الشمالية وتوجيه دعوة "حازمة" إلى الدول الأخرى للقيام بذلك.

وكانت كوريا الشمالية أعلنت أنها اختبرت بنجاح نوعاً جديداً من الصواريخ قال الخبراء أنها تتميز بمدى غير مسبوق يسمح لها بالوصول إلى القواعد الأميركية في المحيط الهادىء، مؤكدة أنه يمكن تحميله "برأس نووية قوية".

واختبرت بيونغ يانغ بإطلاق هذا الصاروخ الذي دانته الاسرة الدولية نموذجاً جديداً لصاروخ بالستي استراتيجي مداه "بين المتوسط والبعيد".

وقامت كوريا الشمالية مؤخراً بتسريع برنامجيها النووي والبالستي على الرغم من العقوبات المفروضة عليها وتهدف إلى حرمانها من مصادر التمويل الاساسية.

وأجرت بيونغ يانغ تجربتين نوويتين وأطلقت عشرات الصواريخ منذ مطلع 2016.