ملكية صناديق الاستثمار في السعودية من السندات المحلية والأجنبية ترتفع 4%

طباعة

بالتزامن مع التحسن في هيكلة أصول الصناديق الاستثمارية بالسعودية والنمو في عددها رغم تراجع جاذبية الاستثمار نتيجة ضغوط أسعار النفط وغياب المحفزات الجذابة ، الا أن صناديق الاستثمارات المحلية في السعودية واصلت زخمها الاستثماري بقيمة أصول بلغت 104 مليارات ريال في الربع الأول من العام الجاري.

 

هيكلة أصول الصناديق الاستثمارية توزعت ما بين أسهم وسندات منتشرة في جميع القطاعات ...وبحسب تقرير صادر عن وحدة التقارير في الاقتصادية فإن أصول صناديق الاستثمار المعتمدة محليا من قبل هيئة سوق المال السعودية في السندات المحلية والأجنبية بلغت نحو سبعة مليارات ريال، وذلك بنهاية الربع الأول لتمثل السندات الأجنبية نحو 19 % منها بنحو 1.3 مليار ريال، بينما بلغت أصول السندات المحلية نحو 5.7 مليار ريال لتمثل 81%. ومن جهة اخرى شكلت أصول السندات المحلية والأجنبية نحو 7% من إجمالي أصول صناديق الاستثمار المحلية بنهاية الربع الأول البالغة 104.5 مليار ريال.

 

النمو في حيازة صناديق الاستثمار من السندات الأجنبية خلال الربع الأول من العام الجاري بنسبة 4% على أساس فصلي جاء بعد تراجعات لثلاث أرباع متتالية رغم أنها لا تزال أدنى من مستوياتها المحققة في الربع الأول من العام 2016.

وحول الاستثمار بالأسهم فقد بلغ إجمالي الاستثمار في الأسهم الأجنبية ما يقارب 4.72 مليارات ريال بنهاية الربع الأول من العام الجاري مقارنة مع ما يقارب 6.7 مليارات ريال محققة في الربع الأول من العام الماضي بتراجع بلغ نحو 30% بالتزامن مع النمو في الاستثمارات بالأسهم المحلية بنسبة 2%.