السعودية تستضيف منتدى التنافسية الدولي السابع تحت شعار "بناء شراكات تنافسية"

طباعة
تنطلق اليوم في العاصمة السعودية الرياض فعاليات منتدى التنافسية الدولي السابع، الذي تنظمه الهيئة العامة للاستثمار خلال الفترة من 18-20 يناير الجاري تحت شعار "بناء شراكات تنافسية"، والمعرض المصاحب له، تحت عنوان "استثمر في السعودية". ومن بين الاهداف التي يرمي إليها المنتدي هو إبراز إمكانات الاقتصاد الوطني، وتسليط الضوء على عوامل جاذبية الاستثمار في قطاعاته الواعدة في ظل حضور ممثلين لكبرى الشركات المحلية والعالمية، وعدد كبير من الاقتصاديين والمتخصصين في مجال الاستثمار. ويحظى المنتدى هذا العام بتغطية وسائل الإعلام الأجنبية بخمس لغات، بما يعكس المكانة التي يحظى بها منتدى التنافسية الدولي الذي تستضيفه الرياض للمرة السابعة، باعتباره واحداً من أبرز كبرى الفعاليات الاقتصادية العالمية. يذكر أن جدول فعاليات المنتدى يحوي 13 جلسة، يتحدث فيها نخبة من أهم الشخصيات التي تمثل قطاعات الأعمال المحلية والإقليمية والدولية، وسيكون من أبرز المتحدثين وزير الاقتصاد والتخطيط الدكتور محمد الجاسر، ووزير العمل المهندس عادل فقيه، والدكتورة ثريا العبيد عضو مجلس الشورى والمساعدة السابقة للأمين العام للأمم المتحدة، والرئيس التنفيذي لشركة داو كميكال أندرو ليفيرز، ونائب الرئيس التنفيذي وكبير مسؤولي الابتكار في شركة دوبونت توماس كونلي جونيور، ودونج سانج شو الأستاذ في جامعة سول الوطنية وعضو المجلس الرئاسي للتنافسية الوطنية في كوريا الجنوبية، والرئيس التنفيذي لشركة فيليبس إريك روندولا، والرئيس التنفيذي للبنية التحتية والمدن في سيمينز رولاند بوش. كما سيشهد معرض "استثمر في السعودية" المصاحب للمنتدى مشاركة عدد من الجهات الحكومية وشبه الحكومية، وسيتيح الفرصة للمرة الأولى للقطاع الخاص والشركات المتوسطة والصغيرة لعرض أفكارها والمجالات الاستثمارية التي يمكن أن تتبلور إلى فرص استثمارية، وبناء شراكات إستراتيجية ذات جدوى اقتصادية كبيرة.