"ساما" تعتزم تطبيق آلية الفائدة المتناقضة على القروض

طباعة
  قدرت مؤسسة النقد القروض المسجلة بالنظام المصرفي السعودي بنهاية الماضي العام بحوالى 1.2 تريليون ريال، تستحوذ القروض الاستهلاكية على حصة الأسد منها بنسبة تتجاوز 44%، وبينما تعتمد هذه القروض على الفائد التراكمية تختلف آراء السعوديين حول نسب الفوائد ومدى تأثر الناس بسبب القروض وفوائدها. وتعتزم مؤسسة النقد العربي السعودي ساما إقرار تطبيق آلية الفائدة المتناقصة وإلغاء الفوائد التراكمية في خطوة يتوقع أن تحقق العدالة للعملاء والمصارف على حد سواء، وسيوفر ما يصل إلى 40 في المئة من الفائدة المترتبة على المقترضين، وبالمقابل يتخوف البعض من أن ترفع بعض البنوك فوائدها الحالية بهدف تعويض خسارتها في نظام الفائد المتناقصة الذي سيتم إقراره. إيهاب دويدار / كاتب اقتصادي ويتقع أن يتم إطلاق الضوابط والمعايير المنظمة للفائدة المتناقصة في السعودية خلال الأشهر الستة المقبلة