"سبكيم" و"الصحراء" تؤجلان عملية الاندماج

طباعة
أعلنت شركتا "سبكيم العالمية" و"الصحراء للبتروكيماويات" تحقيقهما تقدماً ايجابياً في دراسات التحقق والإستقصاء التأكيدية بخصوص الاندماج التجاري بين الشركتين. وقالتا إن تلك الدراسات أشارت إلى أن الاندماج المقترح سيؤدي الى نقلة نوعية إيجابية لأعمال الشركتين من الناحية الفنية والاقتصادية والتسويقية، وبما يصب في مصلحة كل من مساهمي الشركتين وموظفيهما. وتوصلت الشركتين الى أنه من الصعب تحقيق هذا الاندماج وفقاً لهيكلة مقبولة للشركتين في هذا الوقت ومتاحة نظامياً من الجهات المختصة تضمن بقاء الشركتين وتمكن من تحقيق التكامل التشغيلي للشركتين، لذلك قررت الشركتان تأجيل المفاوضات التجارية وتأجيل الدخول في عملية الاندماج المقترح في الوقت الراهن. وقررت الشركتان وقف عملية تبادل المعلومات التي تتم في إطار هذه المفاوضات، وبالتالي فإن الشركتين لن تقوما بتوقيع اتفاقية الاندماج خلال النصف الأول من السنة الميلادية الحالية (2014م) حسبما أعلنتا سابقا. وبينتا أنه من الممكن ان تتفقا على هيكلة أخرى مختلفة عن المتفق عليها في المذكرة في المستقبل بما يخدم مساهمي الشركتين، وعلى الرغم من أن الشركتين قد تعيدا تفعيل المفاوضات التجارية وعملية تبادل المعلومات في وقت لاحق، إلا أنهما في الوقت الحالي سوف تواصلا أعمالهما وتنفيذ استراتيجيتهما باستقلالية دون التنسيق مع بعضهما، مبينه أن هذا القرار لن يؤثر على أعمال الشركتين أو نتائجهما المالية. وكانت شركتا "الصحراء" و"سبكيم" وقعتا في ديسمبر 2013، مذكرة تفاهم بينهما لبدء دراسات التحقق والاستقصاء التأكيدية ولإكمال المفاوضات غير الملزمة حول اندماج تجاري بين الشركتين مبني على مبادئ التكافؤ في الاندماج.