أسهم أوروبا تهبط لأدنى مستوى في 6 أشهر وسط توترات كوريا الشمالية

طباعة

تراجعت الأسهم الأوروبية في المعاملات المبكرة إلى أدنى مستوى في ستة شهور بعدما تسبب إطلاق كوريا الشمالية صاروخاً في إثارة القلق خلال التداولات الآسيوية.

وانخفض المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 1% ويتجه صوب تكبد ثالث خسارة شهرية على التوالي في أغسطس/ آب.

هذا وانخفض مؤشر منطقة اليورو ومؤشر الأسهم القيادية 0.9% بينما تراجع كل من فايننشال تايمز 100 البريطاني وكاك 40 الفرنسي 1%، وتراجع المؤشر داكس الألماني 0.9% عند الفتح.

يذكر أن كوريا الشمالية أطلقت صاروخاً فوق شمال اليابان وهو ما نددت به الحكومة اليابانية وأدى لتراجع الأسهم اليابانية والكورية والدولار.

ومع وصول حالة القلق إلى الأسواق الأوروبية تراجعت جميع القطاعات، لكن أسهم شركتي التنقيب عن الذهب راندجولد ريسورسز وفريسنيلو خالفت الاتجاه العام وصعدت بنسب بين 2.6 و3.2% مع صعود أسعار الذهب لأعلى مستوى في تسعة شهور ونصف الشهر في ظل إقبال المستثمرين على الأصول الآمنة.

وتكبد قطاع الإعلام أكبر خسائر حيث هوى سهم بروسيبنسات 12% بعدما قالت شركة الخدمات التلفزيونية الألمانية إنها تبحث عن مستثمرين لوحدتي الإنتاج التلفزيوني والتجارة الإلكترونية.

كما تأثرت الأسهم أيضا بخفض التصنيف من جولدمان ساكس، وهبط سهم مجموعة آر.تي.إل الألمانية 7%.