الذهب يتراجع مع صعود الدولار وسط تكهنات بشأن رئيس مجلس الاحتياطي الجديد

طباعة

تراجع الذهب في الوقت الذي ارتفع فيه الدولار في ظل تكهنات بأن الرئيس القادم لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) قد يكون من بين المؤيدين لتشديد السياسة النقدية.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.1% إلى 1283.16 دولار للأونصة، وبلغ الذهب أدنى مستوى في أسبوع عند 1281.31 دولار للأونصة أمس الثلاثاء.

وتراجع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم ديسمبر كانون الأول 0.1% إلى 1285 دولارا للأونصة.

هذا وارتفع الدولار في الوقت الذي يدرس فيه المستثمرون احتمال اختيار رئيس لمجلس الاحتياطي الاتحادي يميل على الأرجح إلى تشديد السياسة النقدية.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يرفع البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة للمرة الثالثة خلال العام الحالي في ديسمبر كانون الأول.

يذكر أن الذهب شديد التأثر بزيادة أسعار الفائدة الأمريكية لأنها تزيد تكلفة الفرصة البديلة الضائعة على حائزي المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا في حين تدعم العملة الأمريكية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 0.2% إلى 16.96 دولار للأونصة بعد أن لامست أدنى مستوى في أسبوع خلال الجلسة السابقة.

ونزل البلاتين 0.7% إلى 923.99 دولار للأونصة في حين ارتفع البلاديوم 0.3% إلى 981.47 دولار للأونصة.