دولار نيوزيلندا يهبط لأدنى مستوى في 5 أشهر بعد طرح الحكومة سياساتها

طباعة

سجل الدولار النيوزيلندي أكبر تحرك في تعاملات مستقرة نسبياً على عملات مجموعة العشر ونزل لأقل مستوى في خمسة أشهر بعدما حددت حكومة حزب العمال المقبلة الخطوط العريضة لسياساتها التي تميل إلى اليسار.

وأكدت حكومة نيوزيلندا الجديدة التزامها بخفض أعداد المهاجرين ورفع الحد الأدنى للأجور وحظر شراء أجانب للمنازل المحلية، وهي سياسات يرى المستثمرون أنها غير مواتية للاستثمار الاجنبي والهجرة.

وفقد الدولار النيوزيلندي نحو 5% بعدما ضمن حزب العمال تولي السلطة عقب الانتخابات في الشهر الماضي.

ونزل الدولار النيوزيلندي 0.6% إلى 0.6919 دولار أمريكي في التعاملات الأوروبية المبكرة.

ونزل مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات، منخفضا من المستويات المرتفعة التي بلغها في الآونة الأخيرة مع تحول اهتمام السوق لمعرفة من الرئيس القادم للبنك المركزي الأمريكي. ونزل المؤشر 0.1% إلى 93.852.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للصحفيين إنه اقترب كثيرا من اختيار رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الجديد بعد إجراء مقابلات مع خمسة مرشحين للمنصب.

وزاد اليورو 0.1% إلى 1.1762 دولار أمريكي، لكن من المتوقع أن تكون المكاسب محدودة قبل اجتماع البنك المركزي الأوروبي بخصوص السياسة النقدية يوم الخميس.