مدير صندوق الاستثمارات العامة السعودي : الصندوق سيكون مقترضاً متحفظاً

طباعة

قال مدير صندوق الاستثمارات العامة السعودي ياسر الرميان إن الصندوق سيكون متحفظا في الإقتراض عندما يدخل أسواق السندات الدولية للحصول على تمويل لتوسيع أنشطته.
ويجري تعزيز صندوق الاستثمارات العامة، الذي لديه أصول قيمتها 224 مليار دولار، ليصبح أداة رئيسية للسياسة السعودية من خلال الاستثمار في الداخل لتطوير الاقتصاد وفي الخارج لزيادة عوائد الثروة النفطية للمملكة.
ويهدف الصندوق إلى زيادة أصوله إلى 400 مليار دولار بحلول عام 2020 .

وبالاضافة إلى رؤوس أموال وأصول من الحكومة، علاوة على الأرباح المحتجزة، فإنه يخطط لتمويل نفسه بقروض وسندات أو الاثنين معا - وهو ما يثير احتمال أن يصبح مصدرا كبير جديدا للديون في الأسواق الدولية.
وقال الرميان أن صندوق الاستثمارات العامة ما زال يدرس مستوى الاقتراض الذي يريد أن يقبله وأنه يتوقع اتخاذ قرار في غضون شهرين أو ثلاثة أشهر.