نائب محافظ البنك المركزي المصري لـCNBC عربية: الدين الخارجي لمصر لا يزال في الحدود الآمنة وهناك آليات لخفض التضخم

طباعة

أكد نائب محافظ البنك المركزي المصري جمال نجم أن الدين الخارجي لمصر لا يزال في الحدود الآمنة، مؤكدا قدرة مصر على سداد أقساط هذا الدين.

مضيفا في لقاء خاص مع CNBC عربية أن المركزي المصري لديه العديد من الآليات لخفض التضخم والوصول به إلى مستوى ثلاثة عشر في المائة خلال الربع الأخير من العام المقبل.

وأشار نجم إلى أن معدلات التضخم المرتفعة هي أكثر خطورة على أداء الشركات من ارتفاع سعر الفائدة.