لوحة لدافينشي تباع بـ 450 مليون دولار لتصبح العمل الفني الأغلى على الإطلاق

طباعة

أعلنت دار "كريستي الاميركية" للمزادات بيع لوحة للفنان ليوناردو دافنشي، في مزاد بنيويورك مقابل أكثر من 450 مليون دولار، لتصبح بذلك العمل الفني الأغلى في العالم على الإطلاق..

وبهذا الثمن تكون اللوحة المسماة "سالفاتور موندي" بيعت بأكثر من أربعة أضعاف السعر المتوقع الذي قدر بـ100 مليون دولار  وبدأ المزاد على تلك اللوحة، وهي آخر لوحة معروفة للفنان الإيطالي الذي يعود إلى عصر النهضة بمبلغ 75 مليون دولار واستمر لـ 19 دقيقة، وبعدها قفز السعر إلى 300 مليون دولار دفعة واحدة ليقفل المزاد على 450 مليون دولار باتصال هاتفي من شخص لم تذكر هويته.

والجدير بالذكر ان اغلى لوحة بيعت في مزاد في العالم مؤخرا للفنان بابلو بيكاسو، واسمها "نساء الجزائر" بمبلغ 179 مليون دولار في مايو/أيار 2015، من خلال دار كرستي نفسها

وتعد لوحة "سالفاتور موندي"  من أعمال ليوناردو دافنشي النادرة، وهي لوحة زيتية تبلغ من العمر 500 عام، وتجسد المسيح وهو يرتدي ملابس عصر النهضة، ويرفع يده اليمنى حاملاً كرة زجاجية يعلوها صليب، وهي من بين 20 لوحة معروفة لدافنشي.