إيران تقول أن أغلبية أعضاء أوبك يدعمون تمديد تخفيضات الإنتاج

طباعة

قال وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه إن أغلبية أعضاء منظمة أوبك يدعمون تمديد اتفاق خفض الإنتاج لكن القرار النهائي سيتخذ في الاجتماع المقبل في 30 نوفمبر تشرين الثاني.

وخفضت أوبك، بالتعاون مع عدد من المنتجين المستقلين في مقدمتهم روسيا، الإنتاج منذ بداية هذا العام سعيا لتصريف فائض المعروض العالمي وتعزيز الأسعار.

ومن المقرر أن ينتهي العمل باتفاق خفض الإنتاج في مارس آذار 2018 ولكن أوبك ستجتمع نهاية الشهر الجاري لبحث مستقبل سياسة الإنتاج.

ونقلت وكالة الطلبة للأنباء عن زنغنه قوله "أغلبية أعضاء أوبك يدعمون تمديد الخطة، لكن من المنتظر أن يتخذ القرار النهائي في اجتماع أوبك المقبل".