روسنفت الروسية تؤكد اتفاقاً لتوريد النفط مع شركة صينية

طباعة

قالت روسنفت، أكبر منتج روسي للنفط، في إشعار إنها وقعت اتفاقا لتوريد الخام مع سي.إي.إف.سي تشاينا إنرجي مؤكدة بذلك تقريرا نشرته رويترز الأسبوع الماضي.

وقد يساعد الخام الروسي الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم، في طموحها لإقامة سلسلة عالمية متكاملة لتوريد النفط.

هذا ويعزز الاتفاق تفوق روسيا على السعودية كأكبر مورد للنفط إلى الصين ويسمح لشركة سي.إي.إف.سي، وهي شركة تجارة نفط غير شهيرة، بدخول قائمة أكبر عشرة تجار نفط في العالم.

وستجعل الصفقة من الشركة الصينية لاعباً مهيمناً في سوق خام إسبو وقد تمكنها من تحدي شركات تجارة النفط الغربية المهيمنة مثل فيتول وترافيجورا.

كانت سي.إي.إف.سي اتفقت في سبتمبر أيلول على شراء 14.2% في روسنفت في صفقة تجاوزت قيمتها التسعة مليارات دولار.

وقالت روسنفت إنها ستورد ما يصل إلى 60.8 مليون طن من النفط على مدى خمس سنوات بدءا من أول يناير كانون الثاني 2018.

وسيتحدد سعر النفط على أساس معادلة مرتبطة بأسعار السوق العالمية.

كان مصدر مطلع أبلغ رويترز الأسبوع الماضي أن سي.إي.إف.سي تتوقع تسلم ثمانية ملايين إلى عشرة ملايين طن من خام إسبو من أقصى شرق روسيا العام المقبل.

وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه لأنه غير مخول بالتحدث إلى وسائل الإعلام إن باقي الإمدادات سيكون من خام الأورال وكمية أصغر من خام سوكول.

وقال مصدر آخر قريب من سي.إي.إف.سي إن الشركة ستحصل على شحنتين من الخام الروسي شهريا في الربع الأول.