إيرادات قطاع الطاقة الجزائري ترتفع 18% خلال الأشهر العشرة الأولى من عام 2017

طباعة

أظهرت بيانات رسمية أن إيردات قطاع الطاقة الجزائري ارتفعت 18% في الأشهر العشرة الأولى من عام 2017، وهو ما ساهم في تقليص العجز التجاري بنسبة 34%.

وقاد تراجع العجز تغطية الصادرات للواردات إلى الارتفاع إلى 75% مقارنة مع 63% في الفترة من يناير كانون الثاني إلى أكتوبر تشرين الأول من عام 2016 وفق بيانات الجمارك.

في حين بلغت صادرات النفط والغاز، التي شكلت 94.8% من إجمالي حجم المبيعات للخارج، 27.18 مليار دولار في الأشهر العشرة الأولى من هذا العام مقارنة مع 23.04 مليار دولار في الفترة ذاتها من عام 2016 بفضل ارتفاع أسعار الخام في الأسواق العالمية.

هذا وارتفعت قيمة الصادرات الإجمالية 17.1% على أساس سنوي إلى 28.67 مليار دولار بينما انخفضت الواردات 1.8% إلى 38.18 مليار دولار.

ووافقت الحكومة على قيود في مسعى لخفض فاتورة الواردات والتأقلم مع الضغوط المالية بعدما بدأت أسعار الخام هبوطها في منتصف عام 2014.