النفط يقفز أكثر من 1% بسبب تراجع إمدادات كندية لأمريكا

طباعة

قفز النفط أكثر من واحد بالمئة اليوم الأربعاء مدعوما بتراجع إمدادات الخام الكندي عبر خط أنابيب للولايات المتحدة وبهبوط مخزونات الخام الأمريكية، فضلا عن توقعات بتمديد تخفيضات إنتاج النفط التي تقودها أوبك.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الامريكي دولارا أو 1.8 بالمئة إلى 57.83 دولار للبرميل.

وزاد خام القياس العالمي مزيج برنت 63 سنتا أو ما يعادل 1% إلي 63.20 دولار للبرميل.

وقال متعاملون إن الزيادة الكبيرة في السعر ناجمة عن خفض الإمدادات الكندية للولايات المتحدة. وأعلنت ترانس كندا كورب أنها ستخفض الإمدادات بما لا يقل عن 85% عبر خط أنابيب كيستون وطاقته 590 ألف برميل يوميا حتى نهاية نوفمبر تشرين الثاني.

وأغلق خط الأنابيب الأسبوع الماضي عقب تسرب خمسة آلاف برميل في ساوث داكوتا.

وقال تجار إن الأسعار لقيت بعض الدعم أيضا من تقرير أسبوعي صدر أمس الثلاثاء عن معهد البترول الأمريكي قال إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة نزلت 6.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 نوفمبر تشرين الثاني.

ومن المقرر أن تصدر البيانات الرسمية للمخزونات والإنتاج الأمريكي اليوم الأربعاء.