أسعار الغاز المسال بالصين تصعد لأعلى مستوى من 2011 مع ارتفاع الطلب الشتوي

طباعة

تجاوزت أسعار الغاز الطبيعي المسال المحلية في الصين سبعة آلاف يوان (1061 دولارا) للطن، مسجلة أعلى مستوى لها منذ عام 2011 على الأقل، مع ارتفاع الطلب في ظل استهلاك ملايين المنازل للغاز في فصل الشتاء بدلا من الفحم.

وزادت أسعار بيع الغاز الطبيعي المسال بالجملة أكثر من النصف مقارنة مع منتصف نوفمبر تشرين الثاني، مما يعني أن القفزة في الأسعار جاءت قبل أقل من أسبوعين من موسم الاستهلاك للتدفئة في شمال الصين.

وقال متعاملان في الغاز المسال بإقليم خبي في شمال الصين إن السعر قد يكون عند مستوى قياسي مرتفع في الوقت الذي تعتبر فيه سوق الغاز المسال الصينية أقل تطويرا بكثير من أسواق السلع الأولية الأخرى، حيث لم يتم استيراد كميات كبيرة من هذا الوقود إلا في السنوات الخمس الماضية.

وقال تشو شيو تشي المدير لدى شركة شينكون جاس الخاصة "هناك عدد كبير جدا من الزبائن يتنافسون على إمدادات قليلة للغاية".

وتعكف شركات النفط المملوكة للدولة في الصين على تعظيم الإنتاج في حقول الغاز المحلية وتعزيز واردات الغاز المسال، لكن ذلك لا يحول دون تجاوز الطلب المعروض في ظل مساعي بكين الحثيثة لاستخدام الغاز.