الأسهم الأوروبية ترتفع بدعم من شركات صناعة تربينات الرياح

طباعة

صعدت الأسهم الأوروبية بدعم من شركات صناعة تربينات الرياح وشركة النفط الكبرى رويال داتش شل وهو ما يعزز المعنويات بشأن قطاع الطاقة قبل اجتماع منظمة أوبك، فيما لقيت السوق دعما أيضا من تبدد المخاطر السياسية في أيرلندا.

وزاد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.6% بقيادة أوكادوا للبيع بالتجزئة التي قفز سهمها 20%، بعد توصلها إلى اتفاق مع كاسينو الفرنسية على الرغم من أن أسهم قطاع الطاقة كانت أكثر القطاعات تأثيرا في السوق.

وصعد سهم شل 3.4% بعد أن ألغت الشركة سياسة متقشفة للتوزيعات ورفعت توقعاتها للسيولة فيما يبرز نهاية فترة لتدني أسعار النفط استمرت ثلاث سنوات.

وساعد ذلك في صعود مؤشر قطاع الطاقة 1.6% ليسجل أكبر مكسب بين القطاعات.

وقفزت أسهم شركتي سيمنس جاميسا الإسبانية وفيستاس الدنمركية لصناعة تربينات الرياح 10.2% و8.7% على الترتيب فيما عزاه متعاملون إلى اعتزام الهند ترسية عقود للطاقة الشمسية وطاقة الرياح بقدرة إجمالية 100 غيغاوات بحلول مارس/آذار 2020.

ومؤشر قطاع الطاقة، الذي يتضمن شركات توليد الكهرباء من الرياح لكن تهمين عليه شركات النفط والغاز، هو أحد أسوأ المؤشرات أداء هذا العام حيث تخلفت الأسهم عن ارتفاع أسعار الخام.

ولكن محللين يرفعون توقعاتهم لأرباح القطاع في الوقت الذي يتطلع فيه المستثمرون إلى اجتماع أوبك والذي سيساعد في تحديد مسار أسعار الخام.

وارتفع سهم سوسيتيه جنرال 0.4% بعد أن كشف البنك الفرنسي عن خطة على ثلاث سنوات لخفض التكاليف وزيادة التوزيعات النقدية.

وفي أنحاء أوروبا أغلق المؤشر فايننشال تايمز البريطاني مرتفعا 1.04%، في حين صعد المؤشر كاك الفرنسي 0.57% وزاد المؤشر داكس الألماني 0.46%.