أسعار الذهب تهبط مع ارتفاع الدولار بعد الموافقة على إصلاح ضريبي أمريكي

طباعة

تراجعت أسعار الذهب متجهة صوب أدنى مستوى لها في أربعة أسابيع الذي سجلته الأسبوع الماضي، مع ارتفاع الدولار بعدما وافق مجلس الشيوخ الأمريكي على إصلاح ضريبي رئيسي، بينما تترقب السوق اجتماع الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) في وقت لاحق هذا الشهر.

وقبل إغلاق الأسواق الامريكية، كان السعر الفوري للذهب منخفضا 0.5% عند 1274.16 دولار للأونصة، وهو ليس ببعيد عن أدنى مستوى له منذ السادس من نوفمبر/تشرين الثاني البالغ 1270.11 دولار الذي سجله يوم الخميس الماضي.

ونزل الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم فبراير/شباط 4.60 دولار أو 0.4% ليبلغ عند التسوية 1277.70 دولار للأونصة.

وارتفع الدولار بدعم من توقعات بأن تدعم التخفيضات الضريبية الأمريكية النمو الاقتصادي، بما قد يغذي التضخم ويعزز مبررات رفع أسعار الفائدة الأمريكية حين يجتمع البنك المركزي الأمريكي يومي 12 و13 ديسمبر/كانون الأول.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى انخفضت الفضة 0.8% في المعاملات الفورية إلى 16.31 دولار للأونصة، بعدما نزلت إلى 16.22 دولار وهو أدنى مستوى لها في الجلسة السابقة.

وهبط البلاتين 1.3% إلى 925 دولارا للأونصة، بعدما لامس أدنى مستوياته في نحو أسبوعين عند 918 دولارا للأونصة.

وتراجع البلاديوم 2.3% إلى 996.50 دولار للأونصة بعد أن بلغ أدنى مستوياته في أسبوع عند 993.97 دولار للأونصة.