الأسهم الأوروبية تقلص خسائرها بدعم من ضعف اليورو

طباعة

قلصت الأسواق الأوروبية معظم خسائرها المبكرة في ختام الجلسة، مع حصول السوق على دعم من ضعف اليورو وارتفاع الأسهم الأمريكية عند الفتح، وهو ما قلص التأثير السلبي لخسائر في أسهم التكنولوجيا ذات القيمة المرتفعة.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا 0.1% بعدما كان هبط حوالي واحد في المئة، قبل أن ترجح كفة أسهم شركات المنتجات الاستهلاكية وغيرها من الأسهم المأمونة على الأسهم المالية التي تواجه صعوبات.

وفي العادة فإن ضعف اليورو يقدما دعما لشركات التصدير في منطقة اليورو التي تجني معظم إيراداتها بالدولار الأمريكي.

وتأثر المؤشر ستوكس بهبوط سهم ستينهوف لتجارة الأثاث 63 في المئة بفعل القلق من الإفصاح عن مخالفات محاسبية في الشركة الجنوب أفريقية المدرجة في البورصة الألمانية.

وقالت الشركة إنها ستفتح تحقيقا، وأعلنت عن رحيل رئيسها التنفيذي وتأجيل نتائج العام بأكمله.

وهبط سهم ساجا 21.4%، مسجلا أدنى مستوياته على الإطلاق، بعدما أطلقت شركة البرمجيات البريطانية تحذيرا بشأن الأرباح.

وفي أنحاء أوروبا، ارتفع المؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.3%، بينما تراجع المؤشر داكس الألماني 0.4%، والمؤشر كاك الفرنسي 0.02%.