237 مليون دولار قيمة صفقات الاكتتاب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالربع الثالث من 2017

طباعة

شهدت الأسواق العالمية  طرح  330  صفقة اكتتاب  في الربع الثالث من عام 2017، بعائدات إجمالية بلغت 37.6 مليار دولار.. مدفوعة بعشر صفقات تقدر قيمة كل منها بأكثر من مليار دولار

وعلى صعيد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تم طرح خمس صفقات اكتتاب خلال الربع الثالث من العام الجاري بزيادة بلغت 400% مقارنة بصفقة اكتتاب واحدة تم تسجيلها في الربع الثالث من عام 2016 ، وبقيمة بلغت  236.7  مليون دولار  بزيادة قدرها  20%  عن الفترة نفسها من العام الماضي .. وفقا لتقرير حديث صادر عن " إرنست آند يونغ" ..

وكان للسعودية الحصة الأكبر من عدد هذه الصفقات حيث استحوذت على  ثلاثة اكتتابات عامة في السوق المالية السعودية بقيمة 206.8 مليون دولار ...

وحقق صندوق "مشاركة ريت" أكبر صفقة اكتتاب بقيمة 95.1 مليون دولار، بينما سجلت شركة "زهرة الواحة" للتجارة ثاني أكبر صفقة اكتتاب بقيم 62 مليون دولار، فيما بلغت صفقة صندوق "المعذر ريت" 49.7 مليون دولار.

وتستمر السعودية في  تصدر أنشطة الاكتتابات في المنطقة  حيث تم فتح سوق أسهمها أمام صناديق الاستثمار العقاري في عام  2016لتشهد منذ  ذلك الحين إدراج ستة صناديق من هذا النوع. ولتشهد بعد ذلك  أسواق منطقة الخليج زيادة في الطلب على سوق صناديق الاستثمار العقاري "ريت" الجديدة نسبيا في المنطقة.

وأشار التقرير ان سوق مسقط للأوراق المالية   سجل صفقتي اكتتاب ليحقق اكتتاب "الأهلية للتأمين" 19.5 مليون دولار، فيما حقق اكتتاب  "الرؤية للتأمين" 10.4 ملايين دولار

ويرى التقرير ان الإمارات و السعودية ومصر على وجه الخصوص تمتلك كمية كبيرة من الاكتتابات المنتظرة والمتوقعة مع وجود عدد كبير من الاكتتابات التي يجري الاستعداد لطرحها خلال الربع الأخير من هذا العام ومطلع عام 2018» 

وجاءت توقعات التقرير إيجابية لسوق الاكتتاب في ظل زيادة استقرار أسعار النفط وتحسن ثقة المستثمرين في الأسواق العالمية، والرغبة القوية في جمع رؤوس الأموال من خلال الخصخصة ..حيث توقع التقرير طرح عدد من الأصول الممتازة المملوكة بشكل كامل أو جزئي للحكومات للاكتتاب على مدى العامين المقبلين، ولا سيما في القطاع المتصل بالطاقة.